هنغتونغ تساعد في تفحص والسيطرة على أضرار الفيضان بسرعة وتقنية

شوجو، الصين، 22 تموز/يوليو، 2020 / بي آر نيوزواير / — سلمت شركة هنغتونغ مؤخرا 1,000 كليومتر من كوابل الألياف البصرية خلال 48 ساعة لإقليم جيانغشي لتلبية حاجتها الملحة لإصلاح نظام اتصالاتها المتعلق بضبط الفيضانات.

Water Station

وإذ تقع في موقع محوري يربط بين التيارات الوسطى والسفلى من نهر اليانغتسي، ومع الجزء الأكثر التفافا  من النهر في نطاقه، تمسك مقاطعة جيانغشي تاريخياً بمفتاح النجاح في السيطرة على الفيضانات في حوض نهر اليانغتسي

وبعد أن دمرتها الأمطار الغزيرة الأخيرة، صعدت جيانغشي من الاستجابة للطوارئ من المستوى الرابع إلى أعلى مستوى في غضون أسبوع واحد في أوائل شهر تموز/يوليو، وخلال هذه الفترة تم تدمير العديد من الهياكل الأساسية للنقل والاتصالات في الإقليم تقريبًا.

وإذ تلقت نداء عاجلا للمساعدة في 13 تموز/يوليو، تسابقت شركةهنغتونغمع الزمن وانتهت من إنتاج وتسليم الإمدادات المطلوبة في أقصر وقت قياسي ممكن، وهو ما يؤمل في المساعدة في استعادة نظام الاتصالات للمنطقة التي دمرتها الفيضانات.

هنغتونغتقوم بدعم أعمال إصلاح ما دمرته الفيضانات بطرق أكثر.

مع هطول الأمطار الغزيرة التي لم يكن لها مثيل لعقود، تشكل الأمطار الموسمية لهذا العام، أو ما تسمى بـ”أمطار البرقوق” بالعامية الصينية، خطرًا كبيرا من الفيضانات على حوض نهر اليانغتسي. شهدت مدينة نانجينغ، عاصمة مقاطعة جيانغشي، منذ 18 تموز/يوليو مستويات مرتفعة لمياه نهر اليانغتسي تجاوزت أعلى مستوى تاريخي لها تم تسجيله في العام 1954.

والوضع ليس بأفضل حالا حول بحيرة تايهو، ثالث أكبر بحيرة للمياه العذبة في الصين ومهد ولادة شركة هنغتونغ. وإذ تعتبر خزانا كبيرا لمياه نهر اليانغتسي، تجاوزت المياه في البحيرة مستوى الأمن ووصلت إلى رابع أعلى مستوى في التاريخ في وقت مبكر من يوم 17 تموز/يوليو. رفعت إدارة الموارد المائية في مقاطعة جيانغشي تنبيه الفيضانات إلى المستوى الأحمر (أعلى مستوى) للبحيرة.

ولدت شركة هنغتونغ على شاطئ بحيرة تايهو، وهي تقوم الآن برد الجميل لـ “البحيرة الأم” في شكل ذكي عبر نظام استشعار مائي يحافظ على مراقبة صحة الجسم المائي.

وإذ هو مشروع توضيحي لحماية البيئة، يساهم هذا النظام في أعمال الوقاية والسيطرة المحلية على الفيضانات مع شبكة من 9 محطات مراقبة باستخدام تحليل قائم على البيانات الكبيرة لنوعية المياه ومستواها وسرعتها ومعدل التدفق، إلخ.

يمكن التحقق من جميع الإحصائيات على جهاز محمول، ويوفر هذا النظام أدوات يدوية لكبح الطوفان بطريقة علمية وموجهة، مع رفع القدرة المحلية لمكافحة الفيضانات.

ما هي “أمطار البرقوق”؟

أمطار البرقوق، أو أمطار البرقوق الأصفر، هو الاسم الذي يطلق على موسم الأمطار السنوي في جنوب وشرق الصين. وإذ تضرب هذه الأمطار في الغالب على طول حوض نهر اليانغتسي، فهي تمتد أيضًا إلى تايوان وحتى اليابان حيث يطلق عليها اسم بي يو. وعندما تحوم ذروتها فوق منطقة نهر اليانغتسي من شهر حزيران/يونيو إلى تموز/يوليو، تكون ثمار البرقوق قد تحولت إلى اللون الأصفر ونضجت، مما يمنح الموسم نكهة ممتعة. وبعد أمطار البرقوق تأتي أيام الكلاب في الصيف.

الصورة – https://mma.prnewswire.com/media/1217178/Hengtong.jpg